تين هاج: مانشستر يسير في الطريق الصحيح.. والقانون يؤكد صحة هدف برونو

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شدد الهولندي إريك تين هاج المدير الفني لنادي مانشستر يونايتد أن فريقه يسير في الطريق الصحيح، مشيرا إلى أن القانون يؤكد صحة هدف الشياطين الحمر الأول في الدربي.

وفاز مانشستر يونايتد على سيتي بهدفين مقابل هدف واحد في المباراة التي أقيمت على ملعب أولد ترافورد ضمن مباريات الجولة 20 من الدوري الإنجليزي.

وقال تين هاج في تصريحات صحفية بعد المباراة: "في الشوط الأول لعبنا بشكل جيد، دافعنا بشكل قوي للغاية ووصلنا ببعض الفرص. كنا سعداء حقا في الشوط الأول".

وواصل "بعد نهاية الشوط الأول كان يجب أن يخرج مارسيال بعد أن كانت لديه بعض الانزعاجات وتغيرت المباراة. لم نكن سباقين وسجل سيتي هدفا ولكن روح الفريق قوية للغاية والاعتقاد السائد أن المباراة 90 دقيقة ويمكننا الرد في أي وقت. أنا سعيد حقا بالفريق".

وتابع عن هدف برونو فيرنانديز "يمكنني تفهم وجهة النظر من الجانب الآخر أيضا (مانشستر سيتي). إنها القواعد، كانت لحظة مربكة للخط الخلفي للخصم. تقول القواعد أن ماركوس لم يلمس الكرة ولم يتدخل ثم جاء برونو من الخلف".

كاسيميرو أرسل بينية رائعة في الدقيقة 80 ولم يلمس راشفورد الكرة وقتها وهو في حالة تسلل ليسددها برونو بيمناه في الشباك ويدرك التعادل ليونايتد.

وعن إصابة راشفورد في الشوط الأول "يجب أن يتحلى اللاعبون بالمرونة، قد تتعرض للضرب في مثل هذه المباريات وتتألم ولكنك تكمل اللعب للحصول على النتيجة المناسبة".

وتعرض راشفورد لإصابة في الدقائق الخمس الأخيرة من الشوط الأول قبل أن يواصل اللعب بعد ذلك مع وضوح الألم على اللاعب الذي سجل هدف الفوز بعد ذلك.

واستطرد عن احتفاله بهدف راشفورد "لا أحتفل كثيرا عادة ولكن كانت لحظة خاصة بشكل واضح. لحظة رائعة لفريقنا للحصول على تحول مثل هذا في الدربي".

وأتم "الإيمان عاد ونحن في اتجاه جيد، علينا أن نعمل خارج الاستحواذ. لديهم صفات معينة وقوية للغاية ورأينا ذلك اليوم. خطأ واحد حدث ونجحوا من خلاله أن يسجلوا الهدف".

ووصل رصيد يونايتد إلى 38 نقطة يرتقي بها للمركز الثالث وبفارق نقطة عن سيتي صاحب المركز الثاني.

ويلعب مانشستر يونايتد مع كريستال بالاس الأربعاء المقبل في مباراة مؤجلة من الجولة السابعة.

ويستضيف مانشستر سيتي نظيره توتنام الخميس المقبل في مباراة مؤجلة من نفس الجولة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق

يلا شوت