فلسطين.. استشهاد شاب برصاص الاحتلال والاعتقالات مستمرة في الضفة الغربية - الجزيرة نت

فلطسين اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

استشهد الشاب يونس التايه (21 عاما) صباح اليوم الأربعاء برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي، خلال اقتحام لمخيم الفارعة قضاء مدينة طوباس شمال الضفة الغربية، كما اعتقلت أكثر من 20 فلسطينيا من مناطق عدة.

وبحسب وزارة الصحة، فإن الشاب أصيب برصاصة مباشرة في القلب واستشهد خلال نقله للمستشفى، رغم محاولات الطواقم الطبية إنقاذه.

وقال شهود عيان لمراسل وكالة الأناضول إن قوة إسرائيلية اقتحمت مخيم الفارعة بمحافظة طوباس والأغوار الشمالية (شمال)، مما أدى إلى اندلاع مواجهات مع عشرات الفلسطينيين.

وبيّن الشهود أن جيش الاحتلال استخدم الرصاص الحي والمعدني وقنابل الغاز المسيل للدموع في مواجهة الفلسطينيين.

في المقابل، قال الجيش الإسرائيلي في بيان إن قواته نشطت في مخيم الفارعة جنوب مدينة طوباس القريبة من غور الأردن واعتقلت مطلوبا فلسطينيا.

وأضاف "خلال العملية ألقيت عبوة ناسفة بدائية وأطلق النار على قواتنا… التي ردت بإطلاق النار"، مؤكدا أنه "لا يوجد خسائر في صفوف الجيش الإسرائيلي" وأنه أبلغ بأن "فلسطينيا قتل".

من جهة أخرى، أفاد نادي الأسير الفلسطيني بأن قوات الاحتلال اعتقلت نحو 25 فلسطينيا من طوباس وطولكرم وقلقيلية وجنين ونابلس (شمال)، والخليل (جنوب)، ورام الله (وسط)، وضواحي مدينة القدس، حيث شنت حملة دهم واقتحامات واعتقالات بالضفة، تخللتها مواجهات في بعض المناطق.

ويقتحم الجيش الإسرائيلي بشكل شبه يومي، مناطق الضفة الغربية، بدعوى اعتقال مطلوبين، وهو ما يؤدي إلى اندلاع مواجهات مع السكان.

وقال قائد الجيش أفيف كوخافي الاثنين إنه تم اعتقال نحو 1500 فلسطيني وإحباط مئات الهجمات خلال الأسابيع الماضية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق

يلا شوت