لاعب الزرقا لـ في الجول: إذلالي بتقبيل رأس رئيس النادي؟ إنه والدي واعتذرت له

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نفى محمود عوكل لاعب الزرقا المنتقل مؤخرًا إلى بايونيرز، أن يكون قد تعرض للإذلال عن طريق تقبيل رأس سمير موسى رئيس النادي.

وصرّح عوكل لـ FilGoal.com تعليقًا على الصورة المنتشرة: "لدي مشكلة مع رئيس النادي، لكن عندما دخلت من باب النادي وقابلته سلّمت عليه وقبّلت رأسه لأنه والدي".

وتابع: "اعتذرت له ولو عاد بي الزمن كنت سأستمر في صفوف الزرقا حفاظًا على مستواي".

وأشار: "بعد شكوانا لم نحصل على شيء، ولكن أتعجب من نشر الصورة وكأنها إذلال لي، هذا لم يحدث إطلاقًا، لم يطلب أحد أن أقبل رأسه".

وأتم: "أشارك مع الزرقا منذ 4 سنوات ولم تحدث أي مشكلة، والجميع هنا يعتبر سمير موسى والدًا لهم".

فيما صرّح سمير موسى رئيس الزرقا لـ FilGoal.com: "معروف أن لاعبي الزرقا تغيبوا عن الفريق منذ شهر فبراير، ووقتها دفع الفريق بعدد من الناشئين قبل الهبوط للقسم الثالث".

وأشار: "اللاعبون اشتكوا لاتحاد الكرة، ولكن حقوق النادي لا بد منها، وبالطبع لن أذل أي لاعب".

وكشف: "ما حدث أن محمود عوكل جاء مع وكيله وصافحته ثم قبّل رأسي وحصل على عقده لينتقل معارًا إلى بايونيرز".

وأتم: "مهما كانت المشاكل بيننا، ولكني أتعامل مع الجميع كأب لهم".

كما أوضح أحمد أبو العنين وكيل عوكل لـ FilGoal.com: "أعرف سمير موسى من فترة طويلة، ونختلف أو نتفق على شخصيته، لكن ما حدث هو تقبيل اللاعب لرأس رئيس النادي بمحض إرادته بغرض الاعتذار له لأنه أب لكل اللاعبين".

"اللاعب اعتذر عن غيابه عن الفريق وقال لو كنت استمررت لانتقلت إلى الدوري الممتاز، تعجبت حقًا من كل التعليقات السيئة الموجهة لـ سمير موسى".

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق

يلا شوت