مدرب بوركينا: تعادلنا مع النيجر لن يؤثر على صراعنا أمام الجزائر

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يرى كامو مالو مدرب منتخب بوركينا فاسو التعادل أمام النيجر لن يؤثر على صراعه مع الجزائر على بطاقة التأهل إلى الدور الحاسم من تصفيات كأس العالم 2022.

منتخب الخيول واجه النيجر ضمن الجولة الخامسة من التصفيات وتعادل بهدف لمثله ليترك الجزائر في صدارة المجموعة بفارق نقطتين قبل مواجهة الحسم بينهما في الجولة الأخيرة.

وقال كامو مالو في تصريحات للصحفيين: "حتى لو كنا انتصرنا على النيجر، كان يجب علينا الفوز على الجزائر من أجل التأهل، لذلك حظوظنا لم تتاثر بهذا التعادل".

وأضاف "سنسعى لتحقيق الفوز أمام المنتخب الجزائري بين جماهيره".

ويشعر مالو بأن فريقه تعادل مع النيجر لأن "تركيز اللاعبين كان أكثر على مواجهة الجزائر في الجولة الأخيرة".

وأتم "لم تعد هناك أي حسابات الآن، نعم خرجنا بنقطة من لقاء النيجر لكن حظوظنا في التأهل ما زالت قائمة".

وتقدم يوسف أومارو للنيجر في الدقيقة 34 بركلة جزاء قبل أن يعادل إيسوفو دايو النتيجة لبوركينا فاسو في الدقيقة 55 من ركلة جزاء أيضا.

واقترب منتخب الجزائر من التأهل للمرحلة النهائية لتصفيات إفريقيا المؤهلة لكأس العالم قطر 2022 بسحق مضيفته جيبوتي برباعية دون رد يوم الجمعة في استاد القاهرة.

ورفع بطل إفريقيا رصيده إلى 13 نقطة لينفرد بصدارة المجموعة الأولى مبتعدا بنقطتين عن الوصيف فريق بوركينا فاسو.

واستفاد رجال المدرب جمال بلماضي من تعثر بوركينا فاسو بالتعادل بهدف لمثله أمام ضيفتها النيجر في ملعب مراكش بالمغرب.

وباتت الجزائر في حاجة للتعادل أمام ضيفتها بوركينا فاسو في الجولة الأخيرة من المرحلة الثانية للتصفيات لتتأهل للمرحلة النهائية.

بينما لابد لبوركينا فاسو أن تفوز في ملعب مصطفى تشاكر بالبليدة.

وشاركت الجزائر في المونديال أعوام 1982 و1986 و2010 و2014 وكانت نتيجتها الأفضل قبل 7 سنوات في مونديال البرازيل حين خسرت في الوقت الإضافي للدور ثمن النهائي أمام ألمانيا البطلة لاحقا.

بينما تبحث بوركينا فاسو عن التأهل لأول مرة لكأس العالم.

وتأهلت منتخبات مصر والسنغال والمغرب ومالي إلى المرحلة النهائية من التصفيات التي تلعب فيها 5 فرق ضد 5 ويتأهل الفائزون لمونديال قطر.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق