بعودة مثيرة.. مصر إلى المرحلة الأخيرة من تصفيات المونديال بتعادل مع أنجولا

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

حسم منتخب مصر تأهله إلى المرحلة الأخيرة من تصفيات كأس العالم 2022، بالتعادل مع أنجولا على ملعب 11 نوفمبر بهدفين لكل فريق لحساب المجموعة السادسة.

سجل هدفي أنجولا: هيلدر كوستا ومبالا نزولا، فيما سجل ثنائية مصر: محمد النني وأكرم توفيق.

ورفع منتخب مصر رصيده إلى 11 نقطة في الصدارة وضمن تأهله إلى المرحلة النهائية من تصفيات كأس العالم 2022 ليصبح رابع المتأهلين بعد السنغال والمغرب ومالي.

وكان منتخب الجابون قد فاز بهدف دون رد على ليبيا، ليرفع رصيده إلى 7 نقاط معززا من أماله في التأهل لكنها انتهت بتعادل مصر قبل لقاء الجولة الأخيرة. ()

بينما أصبح رصيد أنجولا 4 نقاط ولا زال يتذيل جدول ترتيب المجموعة السادسة.

وواصل منتخب مصر سجله الإيجابي ضد أنجولا إذ تفادى الخسارة، فلم يخسر الفراعنة أمام الغزلان من قبل.

مصر تتفوق بـ 4 انتصارات و3 تعادلات بين المنتخبين ولا فوز لأنجولا.

وينتظر منتخب مصر باقي المتأهلين لمعرفة تصنيفه في المرحلة الأخيرة والتي ستتحدد عليها منافس مصر.

التشكيل

بدأ كارلوس كيروش ثالث مبارياته الرسمية مع منتخب مصر بأيمن أشرف في الدفاع بجوار أحمد حجازي لتعويض غياب محمود حمدي "الونش" بسبب الإيقاف.

وفي الهجوم تواجد محمد شريف كجناح أيمن ليعوض غياب عمر مرموش المصاب.

وقاد مبالا نزولا هجوم أنجولا ومن خلفه هيلدر كوستا جناح فالنسيا الإسباني وجيرمي بيلا وماتيوس دا كوستا.

وصف المباراة

بعد مرور 9 دقائق خرج القائد ماتيوس دا كوستا وسط تصفيق من الجماهير الأنجولية، وحل سالفادور أمبروسيني "زيني" بدلا منه.

دا كوستا البالغ 37 عاما خاض مباراته الدولية الأخيرة بعد مسيرة امتدت لـ 68 مباراة وسجل خلالها 14 هدفا بقميص الغزلان.

استحواذ مبكر من لاعبي أنجولا، وفي الدقيقة 17 سدد جيريمي بيلا كرة صاروخية تصدى لها محمد الشناوي في منتصف المرمى.

وعاد بيلا مرة أخرى مهددا مرمى الشناوي من ركلة ثابتة لكن تسديدته مرت بجوار القائم الأيسر في الدقيقة 21.

وفي الدقيقة 23 بدأ المنتخب المصري تهديد أصحاب الأرض، كرة من أحمد فتوح طولية إلى محمد شريف الذي توغل بين الظهير وقلب الدفاع الأنجولي وسدد من داخل منطقة الجزاء كرة من فوق الحارس لكنها جاءت في الشباك العلوية.

3 دقائق وتحولت هجمات أنجولا لهدف أول، عرضية من الجهة اليمنى شتتها أيمن أشرف لتصل إلى هيلدر كوستا الذي سدد على يمين الشناوي محرزا الهدف الدولي الأول له مع منتخب أنجولا في أول ظهور رسمي له.

وسبق أن سجل كوستا بقميص منتخب البرتغال في الودية التي خاضها ضد أسكتلندا في 2018، قبل أن يبدأ تمثيل الغزلان.

وفي الدقيقة 34 تحصل البديل زيني على ركلة جزاء بعد عرقلة من أكرم توفيق داخل المنطقة.

انبرى مبالا نزولا للركلة وسدد على يمين الشناوي في الدقيقة 36 معلنا هدف الغزلان الثاني.

حاول منتخب مصر تقليص الفارق فسدد عبد الله السعيد كرة من داخل منطقة الجزاء مرت أعلى العارضة بعد تمريرة من أحمد فتوح في الدقيقة 38.

في الدقيقة 40 توغل عبد الله السعيد داخل المنطقة وأرسل عرضية شتتها الدفاع وأمسكها الحارس.

وفي الدقيقة 43 أرسل أحمد فتوح عرضية مرت من الجميع ولم يستطع صلاح من تسديدها في الشباك لتمر بجوار القائم.

وفي الدقيقة الأولى من الوقت بدلا من الضائع أرسل محمد صلاح عرضية أرضية من داخل منطقة الجزاء سددها محمد النني بقوة على يسار الحارس معلنا تقليص الفارق.

هدف محمد النني هو الأول له مع المنتخب منذ هدفه في شباك جُزر القُمر في 29 مارس الماضي.

ورفع رصيده إلى 8 أهداف في 83 مباراة بقميص المنتخب.

video:2

الشوط الثاني

كيروش أجرى تبديلين في بداية الشوط الثاني، فأشرك مروان حمدي وحمدي فتحي بدلا من مصطفى محمد وعبد الله السعيد على الترتيب.

بدأ منتخب مصر بشكل ضاغط على دفاع أنجولا بحثا عن الهدف الثاني، فتوح مرر كرة لشريف داخل منطقة الجزاء في الدقيقة 48 مرت من تحت أقدام الأخير لتصل إلى الحارس.

وفي الدقيقة 53، حاول منتخب مصر من ركنيتين أن يسجل هدف التعادل لكن دفاع أنجولا شتت في الوقت المناسب.

ورفض الحكم احتساب ركلة جزاء لصالح أكرم توفيق بعد عرقلة من كارنييرو له في الدقيقة 58.

وفي الدقيقة 59 مرر محمد صلاح كرة إلى أكرم الذي سدد كرو صاروخية ارتطمت بقدم كارنييرو وسكنت شباك هوجو ماركيز معلنة تعادل الفراعنة.

video:1

هدف هو الأول لأكرم توفيق بقميص منتخب مصر.

صلاح مرر تمريرتين حاسمتين في نفس المباراة للمرة الرابعة مع منتخب مصر.

وفي الدقيقة 62 اشتبك لاعبو المنتخبين في وسط الملعب، فأشهر الحكم بطاقة صفراء لمحمد النني وشاو لاعب وسط أنجولا وروجر دي سا مساعد كيروش.

وخرج جيريمي بيلا في الدقيقة 65 وشارك بدلا منه سيموني ميراندا، في ثاني تغييرات الغزلان.

هدأت أحداث المباراة قليلا، سيموني ميراندا هدد مرمى الشناوي بتصويبة قوية تصدى لها الشناوي وأبعدها لركنية بقبضة يده في الدقيقة 74.

وقبل 9 دقائق من نهاية اللقاء، أرسل محمد صلاح بينية إلى محمد شريف على يسار منطقة الجزاء، فسدد الأخير كرة مقوسة أبعدها هوجو ماركيز إلى ركنية.

وبعد دقيقة حل أحمد ياسر ريان بدلا من محمد شريف.

وفي الدقيقة 86 جاءت رأسية بواتو قائد دفاع أنجولا سهلة في يد الشناوي.

وفي الدقيقة 87 خرج مانويل شاو متأثرا بإصابته وشارك بدلا منه ماريو بالبورديا، وخرج بعد دقيقة هيلدر كوستا وشارك أوسفالدو كاميمبا.

المباراة توقفت للمرة الثالثة بسبب اقتحام أحد الجماهير لأرضية الملعب لالتقاط الصور مع محمد صلاح.

وفي الدقيقة الثالثة من الوقت بدلا من الضائع، شارك محمود علاء بدلا من أحمد فتوح الذي خرج متأثرا بإصابة عضلية.

دقيقة أخيرة وانطلقت صافرة النهاية معلنة الوصول والاقتراب خطوة من حلم المونديال.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق