مؤتمر ديشامب: أنا سعيد باختيار لابورت.. وإسبانيا حصلت على يوم راحة أكثر

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

شدد ديديه ديشامب مدرب منتخب فرنسا على صعوبة مواجهة طريقة لعب إسبانيا ومجاراتهم من خلال الحصول على الاستحواذ.

ويلتقي منتخب فرنسا مع إسبانيا غدا الأحد في نهائي بطولة دوري الأمم الأوروبية والذي سيقام على ملعب سان سيرو في إيطاليا.

وجاء مؤتمر ديشامب الخاص بالمباراة كالآتي

"من الممكن أن ألعب بثلاثة مدافعين غدا، هناك دائما مزايا وعيوب لدينا عدة أنظمة، أحيانا مع أربعة في الخلف وأحيانا خمسة، إسبانيا ستلعب بأربعة مدافين بالتأكيد، كل شيء ممكن ولدينا العديد من الخيارات".

"لقد أعطونا الأخبار عن رابيو هذا الصباح عندما استيقظنا، إنها أنباء سيئة وتذكرنا بأنه دائما ما يتواجد ذلك الخوف، ليست لحظة ممتعة للمجموعة أجرينا اختبارا آخر وجميعنا كنا سلبيين، غادر رابيو بسبب الإصابة ولكن يتواجد 21 لاعبا آخر".

وخرج أدريان رابيو من معسكر منتخب فرنسا بعد إصابته بفيروس كورونا.

"لدينا لاعبون آخرون ليحلوا محله، لن أطلب من بوجبا المزيد من المسؤولية الدفاعية، من المهم بالنسبة له أن يلعب في الداخل أكثر وليس على الطرف الأيسر مثلما يلعب مع مانشستر يونايتد. إنه قطعة مهمة".

"جافي؟ هناك لاعبين يصلون مبكرا ويكونوا ذو جودة عالية، لقد شارك في نصف النهائي بشخصية كبيرة، لا يهمني تاريخ الميلاد إذا كانت هناك جودة، إنها بداية مسيرة طويلة له".

وشارك جافي مع منتخب إسبانيا أمام إيطاليا في نصف النهائي لأول مرة في مسيرته الدولية وهو في عمر 17 عاما فقط.

"جريزمان؟ مع الأهداف التي يصنعها ويسجلها فهو لاعب مهم جد، لقد خاض سلسلة من المباريات وكان محظوظا لأنه يعاني من مشكلة جسدية، أتمنى أن يستمر على هذا النحو، هو يساهم بشكل كبير مع المنتخب الفرنسي".

"أفضل فيتامين هو الفرح والفوز هو الفرح وفي اليوم التالي يكون كل شيء أخف، نحن فرنا والناس يطلبون الكثير بالإضافة إلى جودة لاعبينا الفردية، ولقد أثبتوا قوتهم الذهنية مثلما حدث أمام بلجيكا ومعنوياتنا مرتفعة للغاية حاليا".

"القتال على الاستحواذ سيكون صعبا أمام إسبانيا، من غير الممكن سحب الكرة بعيدا عنهم، يمكنك الضغط ولكن ليس بأي طريقة لديهم قدرة فردية وجماعية على إخراج الكرة، ضد إيطاليا فعلوا ذلك بشكل جيد، عندما تركض خلف الكرة فإن ذلك يكلفك أكثر، الفريق الذي لا يمتلك الكرة يفقد طاقته".

"لن نلعب دور المرشحين للفوز، لدى إسبانيا لاعبون شباب ولكن أيضا لدينا خبرة كبيرة وربما لدينا المزيد من الخبرة، لكن لا يعني ذلك وجود ضمانات لما سيحدث غدا، سنحتاج لكل العناصر من أجل تحقيق الفوز".

"مقارنة بخصمنا من الأفضل دائما الحصول على أربعة أيام للراحة بدلا من ثلاثة، وكان من الممكن أن يسوء الوضع إذا لعبنا أشواطا إضافية، كما إن إسبانيا قد بقيت في ميلانو، نحن نبذل قصارى جهدنا للاستشفاء ولن يكون ذلك عذرا لنا".

وتحدث ديشامب عن اختيار إمريك لابور لتمثيل منتخب إسبانيا بدلا من فرنسا قائلا: "لقد عرفت ذلك من البداية، لم تتح لي الفرصة للتحدث معه، أنا سعيد من أجله لقد شارك في اليورو. كان معنا في سن تحت 21 عاما والآن هو مع إسبانيا، إنه اختياره وأنا احترمه، هذا طريقه وهو الأفضل بالنسبة له، حتى لو تقاطعت الدروب غدا".

ويسعى كلا المنتخبين لتحقيق اللقب الأول لدوري الأمم الأوروبية في تاريخهم في النسخة الثانية من البطولة.

وكان منتخب البرتغال قد حصل على لقب النسخة الأولى من البطولة والتي أقيمت في العام الماضي.

أخبار ذات صلة

0 تعليق