تصفيات المونديال – هداف تاريخي جديد للجزائر.. وبوركينا تواصل المطاردة

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

فاز منتخب الجزائر على النيجر بسداسية مقابل هدف وحيد في ملعب مصطفى تشاكر بالبُليدة ضمن منافسات الجولة الثالثة للمجموعة الأولى من تصفيات كأس العالم 2022 عن قارة إفريقيا.

وشهدت المباراة تألق رياض محرز وإسلام سليماني، إذ سجل كل منهما هدفين.

الفوز رفع رصيد الجزائر إلى 7 نقاط في صدارة المجموعة، بينما تجمّد رصيد النيجر عند 3 نقاط في المركز الثالث.

وتتصدر الجزائر المجموعة بفارق الأهداف عن بوركينا فاسو التي تمتلك نفس رصيد النقاط.

وافتتح القائد محرز التسجيل –بعد ساعات من ترشيحه لجائزة الكرة الذهبية- من ركلة حرة مباشرة رائعة في الدقيقة 27.

قبل أن يضيف يوسف أومارو لاعب النيجر هدفا ثانيا في الدقيقة 47 بالخطأ في شباكه.

المباراة عادت للحياة في الدقيقة 50 عندما قلّص دانييل سوساه الفارق للنيجر.

لكن رد الجزائر كان عنيفا، فأضاف محرز الثالث من ركلة جزاء في الدقيقة 60.

ليرفع محرز رصيده إلى 24 هدفا في 67 مباراة دولية مع الجزائر.

النتيجة اتسعت في الدقيقة 70 بهدف عكسي جديد سجله هذه المرة زكريا سليماني في شباكه بغرابة شديدة.

ثم جاء الدور على البديل إسلام سليماني الذي أضاف الخامس والسادس في الدقيقتين 76 و88.

ليرفع سليماني رصيده إلى 37 هدفا بقميص الجزائر، ويصير الهداف التاريخي لبلاده.

وتجاوز سليماني عبد الحفيظ تاسفاوت نجم الجزائر في التسعينيات الذي سجل 36 هدفا دوليا.

ووسعت الجزائر فارق أهدافها إلى 13، بعد أن سحقت في وقت سابق منتخب جيبوتي بثمانية أهداف دون رد.

وفي نفس المجموعة، فازت بوركينا فاسو على جيبوتي بأربعة أهداف دون رد في المباراة التي أقيمت في مراكش.

منتخب جيبوتي صمد حتى الوقت بدل الضائع للشوط الأول عندما تقدم عبدول تابسوبا لاعب ستاندر دو لييج لـ بوركينا فاسو.

قبل أن يعود تابسوبا ويسجل هدفا ثانيا في الدقيقة 48.

فيما أضاف عيسى كابوري الهدف الثالث لـ بوركينا فاسو في الدقيقة 50، وأكمل محمد كوناتي الرباعية في الدقيقة 59.

وشهدت المباراة مشاركة سعيدو سيمبوري لاعب الاتحاد السكندري كبديل في الشوط الثاني.

لترفع بوركينا فاسو رصيدها إلى 7 نقاط في المركز الثاني، بينما ظل رصيد جيبوتي سلبيا دون نقاط في قاع المجموعة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق