فيلودين ليدار تتعاون مع إنفيديا متروبوليس لحلول البنى التحتية...

AETOSWire (ايتوس واير) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

سان خوسيه، كاليفورنيا -الخميس 15 يوليو 2021 [ ايتوس واير ]

(بيزنس واير) – أعلنت شركة "فيلودين ليدار" (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمزَين: Nasdaq: VLDR, VLDRW) اليوم عن انضمامها إلى برنامج "إنفيديا متروبوليس" لحلول البنى التحتية الذكية من "فيلودين" لمراقبة وتحليلات حركة المرور. وقد صُمّم "إنفيديا متروبوليس" لرعاية جيل جديد من التطبيقات والحلول التي تجعل أهم الأماكن والعمليات الأهم في العالم أكثر أماناً وكفاءة مع التطورات في الرؤية المعززة بالذكاء الاصطناعي، وطرح هذه التطبيقات والحلول في الأسواق.

ويجمع حل البنى التحتية الذكية بين مستشعرات "فيلودين ليدار" الحائزة على جوائز وبرامج الذكاء الاصطناعي القوية لمراقبة شبكات المرور والأماكن العامة. ويلبي الحل الحاجة الملحة لأنظمة المدن الذكية التي يمكنها المساعدة في تحسين السلامة على الطرقات ومنع الحوادث المرورية. وقد أظهرت البيانات الحكومية أن عام 2020 كان الأكثر دموية بالنسبة للولايات المتحدة على مستوى حوادث السير خلال أكثر من عقد من الزمان، مع زيادة بلغت نسبتها 7.2 بالمائة في الوفيات الناجمة عن حوادث السير مقارنةً بالعام السابق.

ويستفيد حل "فيلودين" من الإمكانات القوية لوحدة "إنفيديا جتسون إيه جي إكس كزافيه" المضمّنة في نظام الحوسبة الطرفية المعزز بالذكاء الاصطناعي لتشغيل نظام التصور ثلاثي الأبعاد المملوك لحل "فيلودين"، والذي يمكنه رصد جميع مستخدمي الطريق بما في ذلك المركبات والمشاة وراكبي الدراجات في الوقت الفعلي. وتوفر وحدة "إنفيديا جتسون إيه جي إكس كزافيه" قوة حوسبة لا مثيل لها لمحطة عمل وحدة معالجة الرسوم البيانية "جي بيه يو" في وحدة مصغّرة وموفرة للطاقة. وهي تدعم تطبيقات حل البنى التحتية الذكية المعززة بالذكاء الاصطناعي لتشغيل ما يصل إلى 50 إطاراً في الثانية ومعالجة إطارات ليدار في الوقت الفعلي لرصد مسار حركة المرور وتصنيفه واستخراجه.

وباعتبارها طرفاً في "إنفيديا متروبوليس"، تكتسب "فيلودين" بروزاً متزايداً في أوساط خبراء القطاع والمؤسسات المدفوعة بالذكاء الاصطناعي والحكومات وشركاء التكامل الذين يتطلعون إلى الاستفادة من الحلول الممكنة بالذكاء الاصطناعي ذات المستوى العالمي لتحسين الكفاءة التشغيلية ومشاكل السلامة الحرجة. وتتمتع "فيلودين" أيضاً بميزة الوصول المبكر إلى تحديثات منصة "إنديفيا" ويمكنها الاستفادة من منظومة شركاء "إنديفيا" المتنوعة لدعم تطوير الحلول القائمة على الليدار.

انتشار جديد في أوستن

ومن المقرر نشر المشروع النموذجي لحلول البنى التحتية الذكية من "فيلودين" في أوستن بولاية تكساس. وستستخدم المدينة الحل لتقييم ظروف حركة المرور وتحديد تدابير السلامة الاستباقية التي يمكن اتخاذها للمساعدة في إنقاذ الأرواح.

ويستخدم المشروع مراقبة حركة المرور القائمة على تقنية ليدار كبديل موثوق وغير متطفل ومتعدد الوسائط لأجهزة الرصد عن الحلقة الاستقرائية؟ والكاميرات والرادارات. ويعمل حل البنى التحتية الذكية من "فيلودين" على إنشاء خريطة ثلاثية الأبعاد في الوقت الفعلي للطرق والتقاطعات لتوليد بيانات حركة المرور في مجموعة واسعة من ظروف الإضاءة والطقس، ويوفر بيانات مراقبة مصنفة عن المشاة وراكبي الدراجات والسيارات والشاحنات.

وسيجري التثبيت الأول في أوستن عند تقاطع "إيست 7 ستريت" و"سبرينجدايل رود"، الذي تبين أنه بحاجة إلى تحسين نظراً لتاريخ الحوادث التي شهدها، ومخاطر الموت، وانتشار السرعة والاختناقات المرورية.

وفي هذا السياق، قال جيسون جون مايكل، مساعد مدير إدارة النقل في أوستن: "تتمتع الحلول القائمة على الليدار بإمكانيات هائلة لحماية معلومات التعريف الشخصية مع الاستمرار في مساعدتنا على تحقيق هدفنا ’فيجن زيرو‘ المتمثل في القضاء على الوفيات والإصابات الخطيرة الناجمة عن حوادث السير في شوارع أوستن". وأضاف: "يمكن لحل البنى التحتية الذكية من ’فيلودين ليدار‘ أن يمكننا من جمع وتحليل معلومات التنقلية الضرورية بشكل أكثر كفاءة لتحسين كفاءة الطرق وسلامتها".

ومن جانبه، قال جون باراد، نائب رئيس تطوير الأعمال في "فيلودين ليدار": "إنه لأمر رائع أن نعمل مع مدينة أوستن في مبادرات الابتكار التي ستساهم بالتأكيد في تحويل الطرق إلى بنى تحتية أكثر ذكاءً وأماناً للمجتمع". وختم قائلاً: ""تتيح لنا الشراكة مع ’إنفيديا متروبوليس‘ مساعدة مدينة أوستن والمجتمعات الأخرى على مواجهة تحديات السلامة على الطرق وتحسين كفاءة حركة المرور واستدامتها".

حل "فيلودين" يمكن البنى التحتية الذكية

يستحدث حل البنى التحتية الذكية من "فيلودين" خريطةً ثلاثية الأبعاد في الوقت الفعلي للطرق والتقاطعات، موفراً بذلك مراقبة وتحليلات دقيقة لحركة المرور غير ممكنة مع أنواع أخرى من أجهزة الاستشعار كالكاميرات أو الرادار. وهو يجمع البيانات بشكل موثوق في أي ظروف إضاءة أو طقس، ويدعم التشغيل على مدار العام، مع حماية خصوصية الأشخاص أيضاً في الوقت نفسه. ويعزز الحل السلامة من خلال تحليلات متعددة الوسائط ترصد مختلف مستخدمي الطرق، بما في ذلك المركبات والمشاة وراكبي الدراجات. ويمكنه توقع تحديات السلامة على الطرق وتشخيصها ومعالجتها، فيساعد البلديات والعملاء الآخرين على صنع قرارات مستنيرة لاتخاذ الإجراءات التصحيحية. وبعد شراء حزمة الإعداد التي تتضمن البرامج وأجهزة الاستشعار، يسدّد العملاء لـ"فيلودين" رسوم الوصول إلى النظام للمراقبة والتحليلات المتكررة. للمزيد من المعلومات حول حل البنى التحتية الذكية، يرجى الاتصال بقسم المبيعات في "فيلودين" على رقم الهاتف: 6692752526 أو عبر البريد الإلكتروني: [email protected]

لمحة عن "فيلودين ليدار"

شرعت "فيلودين ليدار" (المدرجة في بورصة ناسداك تحت الرمزَين: Nasdaq: VLDR, VLDRW) الأبواب أمام حقبة جديدة من تكنولوجيا القيادة الذاتيّة مع اختراع مستشعرات "ليدار" للرؤية المحيطة بالوقت الفعلي. وتعد "فيلودين" أول شركة متخصصة في حلول "ليدار" متداولة في البورصة وهي معروفة في جميع أنحاء العالم بحافظتها الواسعة من تقنيات "ليدار" المتطورة. وتوفر حلول البرامج والمستشعرات الثوريّة من "فيلودين" المرونة والجودة والأداء لتلبية احتياجات مجموعة واسعة من القطاعات، بما في ذلك المركبات ذاتيّة القيادة وأنظمة مساعدة السائق المتطوّرة والروبوتات والمركبات الجويّة بدون طيار والمدن الذكيّة والأمن. ومن خلال الابتكار المتواصل، تسعى "فيلودين" جاهدة لتغيير الحياة والمجتمعات من خلال تعزيز التنقل الآمن للجميع. للاطلاع على المزيد من المعلومات، يرجى زيارة الرابط الإلكتروني التالي:  www.velodynelidar.com.

بيانات تطلعيّة

يحتوي هذا البيان الصحفي على "بيانات تطلعيّة" بالمعنى المقصود في أحكام "الملاذ الآمن" لقانون إصلاح التقاضي الأمريكي الخاص بالأوراق الماليّة للعام 1995، بما في ذلك، على سبيل المثال لا الحصر، جميع البيانات بخلاف الحقائق التاريخيّة وتشمل البيانات المتعلقة بـالأسواق المستهدفة من "فيلودين" والمنتجات الجديدة وجهود التنمية والمنافسة، وغيرها. وعند استخدامها في هذا البيان الصحفي، تتوخى الكلمات "نقدّر" و"المتوقع" و"نتوقع" و"نستبق" و"نتنبأ" و"نخطط" و"نعتزم" و"نعتقد" و"نسعى" و"قد" و"سوف" و"يجب" و"مستقبل" و"نقترح" والأشكال المختلفة لهذه الكلمات أو أيّة تعابير مماثلة أخرى (أو الصيغ السلبيّة من هذه الكلمات أو العبارات) الإشارة إلى بيانات تطلعيّة. ولا تعد هذه البيانات التطلعيّة ضمانات للأداء أو الظروف أو النتائج المستقبليّة وتتضمن عدداً من المخاطر المعروفة وغير المعروفة والشكوك والافتراضات وعوامل هامة أخرى، الكثير منها خارج عن سيطرة "فيلودين"، والتي قد تؤدي إلى اختلاف النتائج أو النواتج الفعليّة مادياً عن تلك الواردة في البيانات التطلعيّة. وتشمل العوامل الهامة، من بين أمور أخرى، التي قد تؤثر على النواتج أو النتائج الفعليّة، الشوك المتعلقة بالأنظمة واللوائح الكومية واعتماد حلول ليدار، والتأثير غير المؤكد لجائحة كورونا المستجد "كوفيد-19" على أعمال "فيلودين" وأعمال عملائها، وقدرة "فيلودين" على إدارة النمو، وقدرة "فيلودين" على تنفيذ خطة أعمالها، والشكوك المتعلقة بقدرة عملاء "فيلودين" على تسويق منتجاتهم، وقبول السوق النهائي لهذه المنتجات، ومعدل ودرجة قبول السوق لمنتجات "فيلودين"، ونجاح منتجات وخدمات "ليدار" الأخرى المتعلقة بأجهزة الاستشعار المنافسة المتوفرة حالياً أو التي قد تصبح متاحة، والشكوك المتعلقة بأي تقاضٍ حالي أو محتمل يشمل "فيلودين" أو صحة أو قابليّة إنفاذ الملكيّة الفكريّة العائدة لـ"فيلودين"، والظروف الاقتصاديّة وظروف السوق العامة التي تؤثر على طلب منتجات "فيلودين" وخدماتها. للمزيد من المعلومات حول المخاطر والشكوك المرتبطة بأعمال "فيلودين"، يرجى مراجعة قسمي "مناقشة الإدارة وتحليل الظروف المالية ونتائج العمليات" و"عوامل الخطر" في الملفات المودعة من قبل "فيلودين في لجنة الأوراق المالية والبورصة، والتي تشمل على سبيل الذكر لا الحصر، تقريرها السنوي على الاستمارة "10-كي" والتقارير الفصلية على الاستمارة "10-كيو". وتستند البيانات التطلعية الواردة في هذا البيان الصحفي على معلومات متوافرة لـ"فيلودين" بتاريخ صدوره، وولا تتحمل "فيلودين" مسؤوليّة تحديث أيّة بيانات تطلعيّة أو مراجعتها، سواء نتيجةً لمعلومات جديدة أو أحداث مستقبليّة أو غير ذلك، باستثناء ما يقتضيه القانون.

يحتوي هذا البيان الصحفي على وسائط متعددة. يمكنكم الاطلاع على البيان كاملاً عبر الرابط الإلكتروني التالي:

/https://www.businesswire.com/news/home/20210714005176/en

 

إنَّ نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

أخبار ذات صلة

0 تعليق