أرتيتا: ساكا سيكون على ما يرام.. ولا يستحق ما حدث له

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

يثق ميكيل أرتيتا المدير الفني لأرسنال أن لاعبه بوكايو ساكا سيتخطى أزمة إهدار ركلة ترجيح في نهائي يورو 2020 جعلت اللقب يذهب إلى إيطاليا على حساب إنجلترا.

وتوج المنتخب الإيطالي باللقب بعد الفوز على إنجلترا بركلات الترجيح، عقب نهاية الوقت الأصلي والإضافي بالتعادل 1-1.

قال أرتيتا لشبكة سكاي سبورتس: "لقد تحدثت معه، وتحدث معه كل من في النادي عقب ما حدث".

وأضاف "لقد تلقى الكثير من الحب والدعم من عالم كرة القدم، ليس فقط من أرسنال ولكن من جميع المشجعين الإنجليز لأنه لا يستحق ما حدث له".

وشدد المدرب الإسباني "سيكون على ما يرام. إنه يملك شخصية قوية".

وأتم أرتيتا "لقد مر ساكا بموسم رائع مع أرسنال، وعليه أن يعلم أنه سيتعلم من هذه المواقف، خاصة وأن عمره 19 عاما فقط".

ودعم نادي أرسنال لاعبه الشاب باكويو ساكا الذي أهدر ركلة الترجيح الأخيرة لإنجلترا في نهائي يورو 2020 ليذهب اللقب إلى إيطاليأ.

وأفاد نادي أرسنال في بيان في اليوم التالي للمباراة: "الليلة الماضية، رأينا بوكايو ساكا يصل إلى نهائي يورو 2020 في سن 19 عاما".

وأضاف "كان بوكايو معنا منذ أن كان في السابعة من عمره ولم يكن بإمكان النادي بأكمله أن يكون أكثر فخرا لرؤيته يمثل إنجلترا طوال البطولة".

وتابع البيان "الليلة الماضية شهدنا الشخصية القيادية التي لطالما عرفناها وأحببناها في بوكايو. لكن سرعان ما تحول هذا الشعور بالفخر إلى حزن على التعليقات العنصرية التي تعرض لها لاعبنا الشاب على منصات التواصل الاجتماعي بعد صافرة النهاية".

وأكمل "مرة أخرى يحزننا أن نقول إننا ندين العنصرية ضد اللاعبين السود. هذا لا يمكن أن يستمر ويجب على منصات وسائل التواصل الاجتماعي والسلطات العمل لضمان توقف هذه الإساءات المثيرة للاشمئزاز التي يتعرض لها لاعبونا بشكل يومي".

video:1

وأتم البيان "رسالتنا لساكا هي: يمكن أن تكون كرة القدم قاسية للغاية، لكن ارفع رأسك عاليا، نحن فخورون بك، ولا يسعنا الانتظار حتى تعود لبيتك أرسنال".

واستعادت إيطاليا اللقب القاري بعد غياب 53 عاما بينما خسرت إنجلترا أول نهائي لها في البطولة.

وبذلك أصبح رصيد إيطاليا لقبين مثل فرنسا بينما الرقم القياسي من نصيب ألمانيا وإسبانيا بثلاثة تتويجات.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق