بناء مستقبل مستدام: هايسنس والموظفين

AETOSWire (ايتوس واير) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تشينغداو، الصين -الخميس 3 يونيو 2021 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير) – في ظلّ الوضع الطبيعي الجديد الذي فرضه تفشي الجائحة حول العالم، أصبحت حلول الحوكمة البيئية والاجتماعية والمؤسسية من المواضيع الأكثر تداولاً في العالم. كما أصبح كلّ من التأثير الإيجابي على المجتمع وتأمين فرص نموّ مستدامة للموظفين المعيار الجديد الذي تستخدمه الشركات للإشارة إلى نموّها. ومن خلال منح الأولويّة إلى المواهب، تسعى "هايسنس" إلى بناء فريق عالمي يشمل أشخاصاً من ثقافات مختلفة يتمتّعون بخبرات فريدة، وإلى توفير بيئة عمل صحية تتّسم بالمساواة لتعزيز نجاحها. وتقوم "هايسنس"، إلى جانب ما يزيد عن 90 ألف موظف من جميع أنحاء العالم، بالإعداد لمستقبل مستدام وإحداث تأثير مجتمعي إيجابي بشكلٍ مستمرّ.

التركيز على تنمية المواهب المحلية والإدماج الثقافي

تدعم "هايسنس" المجتمعات المحلية للتخفيف من ضغط البطالة فيها وخفض معدل الجرائم المرتبط بها بشكلٍ غير مباشر. ومن خلال الاستثمار في المجمّعات الصناعيّة حول العالم، تساهم "هايسنس" بتوفير ما يزيد عن 3 آلاف فرصة عمل في جنوب أفريقيا، وأكثر من ألفَي فرصة عمل في المكسيك، من المتوقّع أن تتوسّع إلى 7 آلاف فرصة عمل في المستقبل، ما يساعد المنطقة المحليّة على توسيع اقتصادها وتحفيز التطوير المستدام بنجاح.

وتقدّم "هايسنس" فرص عمل متساوية بغضّ النظر عن العرق والجنس، إلى جانب توفير فرص التدريب المهني والمنهجي عند توظيف أشخاص محليّين. فعلى سبيل المثال، تمّت ترقية نيكاليت، وهي أم عازبة انضمّت إلى "هايسنس" في جنوب أفريقيا في العام 2002، إلى منصب مديرة قسم خدمات ما بعد البيع بفضل أدائها الممتاز في العمل وقدرتها على التطوّر بسرعة. وكشفت نيكاليت أنّ نظام "هايسنس" لتوظيف المواهب وتنميتها أدى إلى زيادة شغفها تجاه العمل، كما حسّن حياتها.

الاهتمام بالتطوير المهني للموظفين

من أجل تمكين الموظفين، قامت "هايسنس" بخلق الظروف والمساحة المناسبَين لهم لكي يتمكنوا من تعزيز إمكاناتهم وقيمتهم. وتعتمد "هايسنس" آليّة ترقية مرنة، تسمح إلى الموظفين باختيار مسارات مهنيّة في مجالات "الإدارة" و"الأبحاث والتطوير" من أجل التطوير الإضافي، ما يضمن آليّة ترقية انسيابيّة للجميع.

وتستهدف كليّة "هايسنس"، وهي الجامعة المؤسسيّة، إلى مساعدة الموظفين على المشاركة في برامج التنمية المهنية لتحقيق أهداف مسيرتهم المهنية. وقد تمّ وضع هيكليّة تدريب متكاملة ومنصات تدريب داخليّة كثيرة (بما في ذلك القراءة غير المتصلة بالإنترنت، والموقع الإلكتروني، والتطبيق، وغيرها) لمساعدة الموظفين على التعلّم والتقدّم في أيّ زمان ومكان.

وقال روبن سيلبرباور الذي انضمّ إلى "هايسنس" في جنوب أفريقيا في العام 2015 في هذا السياق: "إنّ ما يجعل العمل هنا مختلفاً عن شركات أخرى هو أنّ ’هايسنس‘ تحفز موظفيها بصورة دائمة على تحقيق أهداف مسيرتهم المهنية وتمنحهم دعماً كبيراً، ما يسمح لهم بالنموّ مع الشركة."

الاهتمام بصحة وعافية الموظفين

خلال الوباء، بذلت "هايسنس" كلّ الجهود اللازمة لضمان سلامة الموظفين وعائلاتهم من خلال توزيع مواد الوقاية من الوباء، فضلاً عن دعم العمل في المنزل.

وتوحّد "هايسنس" جهودها أيضاً مع مؤسّسات متخصّصة في برامج مساعدة الموظفين لتقديم الرعاية للصحة العقليّة إلى الموظفين وعائلاتهم، لكي يحصل كلّ موظف بسهولة على خدمات استشاريّة نفسيّة متخصّصة، ما يساعدهم على تحسين صحتهم العقليّة وتخطي التحديات التي يواجهونها في العمل والحياة.

وستركّز "هايسنس" على تطوير المواهب على المدى الطويل وخلق بيئة عمل شموليّة بطريقة فاعلة لتعزيز التطوير المستدام للمجتمعات المحلية من خلال القوى العاملة العالميّة خاصّتها.

يحتوي هذا البيان الصحفي على وسائط متعددة. يمكنكم الاطلاع على البيان كاملاً عبر الرابط الالكتروني التالي:

https://www.businesswire.com/news/home/20210601005474/en/

 

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق