في المركز قبل الأخير.. الاتحاد يهزم الإسماعيلي بـ 10 لاعبين ويزيد موقفه تأزما

فى الجول 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

زاد موقف الإسماعيلي تأزما بعد الخسارة أمام الاتحاد السكندري.

وفاز الاتحاد السكندري على الإسماعيلي بهدف مقابل لا شيء على استاد برج العرب، في مباراة مؤجلة من الجولة الـ11 لبطولة الدوري.

سجل كريم الديب هدف الاتحاد السكندري الوحيد في الدقيقة الـ68 من ركلة جزاء.

video:1

الفوز رفع رصيد الاتحاد السكندري للنقطة الـ14 في المركز الـ11 من 9 مباريات، فيما تجمد رصيد الإسماعيلي عند النقطة الثامنة في المركز الـ17 وقبل الأخير من 11 مباراة.

التشكيل

حسام حسن بدأ بـ روماريو ويليامز في هجوم الاتحاد السكندري، فيما اعتمد دراجان يوفيتش مدرب الإسماعيلي على محمد فوزي في حراسة المرمى بدلا من محمد صبحي.

وصف المباراة

بداية الخطورة كانت في الدقيقة التاسعة بتصويبة من روماريو ويليامز فوق المرمى بقليل.

والرد الإسماعيلاوي كان في الدقيقة الـ21 برأسية من مرون صحراوي بجانب القائم.

الإسماعيلي استمر في الضغط، ووصلت الكرة إلى شكري نجيب في الدقيقة الـ27 على حدود منطقة الجزاء، لكنه سدد فوق المرمى.

إثارة الدقائق الخمس

وبعد 40 دقيقة هادئة، كانت الإثارة في آخر دقائق الشوط الأول.

الاتحاد السكندري أجرى تبدل أول في الدقيقة الـ41 بدخول محمود رزق بدلا من عمار حمدي.

في المقابل اضطر الإسماعيلي لإخراج محمود البدري المصاب، وليشارك محمد بيومي بدلا منه في الدقيقة الـ43.

الدقيقة الـ43 كادت تشهد تقدم الاتحاد أيضا بعد عرضية من الجهة اليسرى، قابلها روماريو ويليامز بلمسة رااائعة في القائم الأيسر. وارتدت الكرة إلى زميله محمد الصباحي الذي سدد فوق المرمى.

لم تنته الإثارة هنا، فشهد الوقت الضائع طرد كريم يحيى لاعب الاتحاد بعد تدخل قوي على فخر الدين بن يوسف، حصل على إثره على الإنذار الثاني، ولينتهي الشوط الأول سلبيا، وليكمل الاتحاد اللقاء منقولا.

الشوط الثاني

حسام حسن بدأ الشوط الثاني بتبديل ثان بدخول أحمد نبيل "مانجا" بدلا من عبد الغني محمد.

الإسماعيلي حاول استغلال النقص العددي السكندري، فسدد محمد هاشم كرة قوية في الدقيقة الـ54 أمسك بها محمد صبحي من منتصف مرماه.

ركلتا جزاء

الاتحاد السكندري قاتل، وتحصل روماريو على ركلة جزاء في الدقيقة الـ58 بعد سقوطه داخل منطقة الجزاء. أمين عمر حكم اللقاء عاد لتقنية الفيديو قبل أن يلغي قرار ركلة الجزاء.

الإسماعيلي لجأ للدكة مجددا هنا بدخول أري بابل بدلا من محمد حسن.

في المقابل تحصل الاتحاد السكندري على ركلة جزاء جديدة في الدقيقة الـ66 بعد لمسة يد على محمود عبد العاطي "دونجا".

كريم الديب نفذ ركلة الجزاء بنجاح هذه المرة وسجل الهدف الأول. هدف هو الأول لـ الديب هذا الموسم.

على الفور قرر حسام حسن الدفع بـ صبري رحيل بدلا من محمد الصباحي في الدقيقة الـ70 لغلق دفاعاته.

محاولات الإسماعيلي لإدراك التعادل لم تكن خطرة. أري بابل نفذ مخالفة عرضية في الدقيقة الـ77، لكن الدفاع أبعدها بنجاح.

هنا لجأ دراجان يوفيتش لدكته مجددا، فشارك بينسون شيلونجو، وعمر الوحش في الدقيقة الـ78 بدلا من محمد هاشم، وعبد الله جمعة.

الإسماعيلي حاول مجددا في الدقيقة الـ81 بعرضية من بابل، قابلها شيلونجو بلمسة، لكن الدفاع أبعدها.

وفي الدقيقة الـ91، أجرى حسام حسن تبديلان لإهدار الوقت. شارك خالد قمر، وأحمد راشد بدلا من فوزي الحناوي، وكريم الديب.

الوقت الضائع مر بسلام، لينتهي اللفاء بفوز الاتحاد السكندري على الإسماعيلي بهدف مقابل لا شيء.

الإسماعيلي لم يحقق الفوز على الاتحاد السكندري منذ يناير 2019. الدراويش لم يحققوا أي فوز منذ بداية عام 2021.

الفوز رفع رصيد الاتحاد السكندري للنقطة الـ14 في المركز الـ11 من 9 مباريات، فيما تجمد رصيد الإسماعيلي عند النقطة الثامنة في المركز الـ17 وقبل الأخير من 11 مباراة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق