شبكة تلفزيون الصين الدوليّة: الصين تتطلّع إلى بداية جيّدة لخطتها...

AETOSWire (ايتوس واير) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بكين-الخميس 11 فبراير 2021 [ ايتوس واير ]

(بزنيس واير) – يشكّل العام الجديد بداية جديدة. ومع اقتراب مهرجان الربيع أو رأس السنة الصينيّة القمريّة الجديدة لهذا العام، تحضرت الصين جيّداً أيضاً لخطتها الخمسية الـ14 للفترة 2021-2025 وللذكرى المئويّة للحزب الشيوعي الصيني.

يحتوي هذا البيان الصحافي على وسائط متعددة. ويمكنكم الاطلاع على الرابط الكامل هنا:

https://www.businesswire.com/news/home/20210210005816/en/

وعلى أعتاب رأس السنة الصينيّة، وجّه الرئيس الصيني شي جين بينغ تحيّاته إلى الشعب الصيني بأسره، وذلك خلال حفل استقبال عُقد يوم الأربعاء في بكين، ودعا إلى بداية جيّدة وإنجازات استثنائيّة على صعيد تنشيط تنمية الدولة خلال فترة الخطة الخمسية الـ14، احتفالاً بالذكرى المئوية للحزب.

التحضّر لمسيرةٍ جديدة خلال الخطة الخمسية الـ14

وقال الرئيس شي في هذا السياق: "لقد برهنت المعطيات من جديد بأنّ النظام الاشتراكي المطعّم بالخصائص الصينيّة يتمتّع بحيويّة وإبداع ليس لهما مثيل".

وأضاف: "ما من صعوبة لا يمكننا تخطّيها، طالما كان الحزب بكامله والصينيّون من كافة المجموعات الإثنيّة مجتمعين حول اللجنة المركزيّة للحزب الشيوعي الصيني".

ويمثل العام 2021 محطة مصيريّة بالنسبة إلى الصين، مع عزم الدولة على تحقيق هدف مئويتها الأولى في الإطار الزمني المحدد – لاستكمال بناء مجتمع مزدهر باعتدال من النواحي كافة – وبدء العمل على تحقيق الهدف الثاني، ألا وهو بناء دولة اشتراكيّة حديثة بالكامل.

ومن خلال التشديد على هدف التشجيع على التنمية العالية الجودة، سلّط الرئيس شي الضوء على أهميّة مرحلة التنمية الجديدة في الدولة، واعتماد هذه الرؤية التنموية الجديدة، وبناء نمط حديث للتنمية في عام 2021.

وأعلن الرئيس الصيني: "نحتاج إلى بذل الجهود لتعميق الإصلاح الهيكلي من ناحية الإمداد بالتزامن مع اعتماد الإصلاح والابتكار كقوّة دفع أساسيّة، من أجل تلبية حاجات الناس المتنامية لتحقيق حياة أفضل".

وتابع قائلاً: "من الضروري للغاية توحيد وتوسيع الإنجازات على صعيد احتواء الوباء والتنمية الاقتصادية والاجتماعية".

الإنجازات الضخمة التي تحققت في عام 2020 كأساس متين

واستعرض الرئيس شي أيضاً العام الماضي الذي وصفه في خطاب رأس السنة الصينيّة بأنّه عام استثنائي.

وأشاد شي بالإنجازات للحدّ من "كوفيد-19"، والتخفيف من حدة الفقر، والوقاية من الفيضانات، وأعمال الإنقاذ والإغاثة، والإصلاحات والانفتاح. وسلّط الضوء على تقدّم الدولة في مجالات التكنولوجيا والاقتصاد ومبادرة الحزام والطريق.

هذا وتعد الصين واحدة من القوى الاقتصاديّة الأكثر صموداً وسط الجائحة الفتّاكة والركود الاقتصادي العالمي. وكانت الصين من أوائل الدول التي تمكنت من السيطرة على الفيروس، فعادت إلى العمل والإنتاج، وحقّقت الثبات والتعافي الاقتصادي، ما جعلها أوّل اقتصاد رئيسي في العالم يسجل نموّاً إيجابياً في عام 2020، ليس هذا فحسب، بل منحت أيضاً الثقة والأمل إلى الآخرين حول العالم.

وفي 23 نوفمبر، ومع إزالة مقاطعة غويتشو الواقعة جنوبَ غربِ الصين كافة الأسماء عن لائحة الفقر، أعلنت الصين عن القضاء على الفقر المدقع والفقر المناطقي.

وقال الرئيس شي خلال منتدى عُقد في مارس حول التوصل إلى انتصار حاسم للتخفيف من الفقر، إنّ انتشال سكّان الأرياف الذين يعيشون أسفل خطّ الفقر من الفقر بحلول عام 2020 وعد رسميّ قطعته اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني، وينبغي تحقيقه في الموعد.

يمكنكم الاطلاع على المقال الأصلي هنا.

يمكنكم الاطلاع على النسخة الأصلية من هذا البيان الصحفي على موقع (businesswire.com) عبر الرابط الإلكتروني التالي: https://www.businesswire.com/news/home/20210210005816/en/

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

أخبار ذات صلة

0 تعليق