أوبو تطلق أول ساعة ذكية مزودة بحلول إي-سيم من تاليس للبقاء على...

AETOSWire (ايتوس واير) 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

باريس لا ديفانس وبكين-الثلاثاء 8 سبتمبر 2020 [ ايتوس واير ]

  •  اختارت "أوبو" حلول وحدة تعريف المشترك المدمجة "إي-سيم" من "تاليس" لاستخدامها في "أوبو ووتش"، وهي أول سلسلة ساعات ذكية تحمل هذه العلامة التجارية ومزودة بإمكانية الاتصال الخلوي المدمج.
  • يمكن لمستخدمي ساعة "أوبو ووتش" الاستمتاع بتجربة رقمية من خلال تفعيل اشتراكها الجوال عن بُعد والبقاء على اتصال دون الحاجة إلى الاعتماد على هواتفهم الجوالة.
  • تتيح وحدة "إي-سيم" المصّغرة من "تاليس" لـ"أوبو ووتش" تحقيق تصميم أرقّ وأخف وزناً، ما يحرر حيزاً أكبر لاستيعاب ميزات إضافية. 

 

(بزنيس واير): اختارت "أوبو"، الشركة المصنعة للأجهزة الذكية الرائدة في العالم، مجموعة منتجات وخدمات وحدة تعريف المشترك المدمجة ("إي-سيم") من "تاليس" لاستخدامها في "أوبو ووتش"، وهي أول سلسلة ساعات ذكية تحمل هذه العلامة التجارية ومزودة بإمكانية الاتصال الخلوي المدمج. ويمثّل إطلاق "أوبو ووتش" خطوة إستراتيجية للشركة في مجال إنترنت الأشياء.

ومن بين الميزات الأكثر جاذبية في ساعة "أوبو ووتش" إمكانية الاتصال الخلوي القائم على وحدة تعريف المشترك المدمجة ("إي-سيم"). وتتيح وحدة "إي-سيم" من "تاليس" لمستخدمي ساعة "أوبو ووتش" الاستمتاع بتجربة رقمية سلسة من خلال تفعيل اشتراك الجوال عن بُعد والبقاء دائماً على اتصال دون الحاجة إلى وصله بالهاتف الجوال. ويمكن للمستخدمين إجراء مكالمات صوتية أو إرسال رسائل في أي وقت مباشرةً من خلال الساعة الذكية، ما يوفر اتصالاً سلساً أثناء ممارسة الرياضة أو في ظروف أخرى يكون فيها حمل الهاتف الجوال غير مريح. تستفيد هذه التجربة السلسة من حلول "إي-سيم" من "تاليس" لتقديم مجموعة كاملة من خدمات الاشتراك خلال دورة حياة الجهاز.

وبفضل التخلص من الحاجة إلى فتحة إضافية لبطاقة "سيم"، تساهم وحدة "إي-سيم" من "تاليس" في جعل الساعات الذكية والأنيقة المتصلة بالجوال أمراً ممكناً. في الواقع، تتيح "إي-سيم" تصميماً أرقّ وأخف وزناً للساعة الذكية مع تحرير حيز أكبر لاستيعاب ميزات إضافية مثل مقاومة المياه حتى عمق 50 متراً. وبذلك تساعد "أوبو" على تحقيق مهمتها المتمثلة في رفع مستوى الحياة من خلال البراعة التكنولوجية.

هذا وتعتبَر بطاقة "سيم" المدمجة من "تاليس" مؤهلة من قبل جميع الشركات المشغلة للجوال في الصين، ما يسمح لمستخدمي ساعة "أوبو" الذكية باختيار اشتراكهم في الهاتف الجوال من أي من هذه الشركات المشغّلة.

وقال ليو بو، رئيس شركة "أوبو" في الصين، في هذا السياق:

"بوصفها الدخول الأول لـ"أوبو" إلى سوق الإلكترونيات القابلة للارتداء، تمثل ’أوبو ووتش‘ خطوة استراتيجية اتخذتها الشركة في مجال إنترنت الأشياء الاصطناعي. وبفضل حلول ’إي-سيم‘ من ’تاليس‘ التي توفر للساعات الذكية راحة الهواتف الذكية، يمكن للمستخدمين البقاء على اتصال بطريقة أكثر ذكاءً وفعالية ودون قيود. ونحن نتطلع إلى العمل مع ’تاليس‘ مرة أخرى، نظراً لريادتها في مجال وحدات ’إي-سيم‘ ونجاح شراكتنا الحالية".

ومن جهته، قال ديفيد ماكوين، مدير الأجهزة الاستهلاكية المتصلة لدى "إيه بي آي ريسيرتش":

"يعتبر قطاع الأجهزة القابلة للارتداء ثاني أكبر سوق للإلكترونيات الاستهلاكية المتوافقة مع ’إي-سيم‘ بعد الهواتف الذكية. وتتوقع شركة ’إيه بي آي ريسيرتش‘ أنه سيتم شحن 315 مليون جهاز قابل للارتداء مدعوم خلوياً بحلول عام 2025. وتقوم الشركات المصّنعة للساعات الذكية، على وجه الخصوص، بتزويد أجهزتها ذات التصميم المسّطح باتصال بواسطة ’إي سيم‘ على نحو متزايد لتلبية حالات الاستخدام التي تنفرد بها الساعات الذكية الجديدة فقط، مثل مراقبة سلامة الأطفال، والرياضة ومراقبة الصحة... ".

وأشار جيروم بيندل، نائب رئيس شركة "تاليس" في شمال آسيا والرئيس التنفيذي لشركة "تاليس" في الصين بالقول:

 “تتشرف ’تاليس‘ بتقديم مجموعة كاملة من حلول ’إي-سيم‘ لساعات ’أوبو ووتش‘. ويعد إنترنت الأشياء الاصطناعي أحد المجالات الرئيسية التي تركّز عليها ’أوبو‘ والتي تهدف إلى تقديم تجارب سلسة للعملاء في حياتهم اليومية، كالرياضة والصحة. وتعدّ ’تاليس‘ شريك ’أوبو‘ الرئيسي في حلول ’إي-سيم‘، حيث تمكّنها من توفير الاتصال الفوري في أجهزتها الاستهلاكية. ونحن فخورون بمرافقة ’أوبو‘ في هذه المسيرة وندعم بالكامل طموحاتها لتزويد مستخدميها بأفضل الابتكارات المتاحة".

وتعدّ "تاليس" الشركة الرائدة عالمياً في إدارة الاتصالات بواسطة وحدات "إي-سيم" مع أكثر من 200 منصة لإدارة وحدات"إي-سيم" ممنوحة من قبل الشركات المشغلة للجوال، وتحالفات الشركات المشغلة، ومشغلو شبكات الجوال الافتراضية، والشركات المصّنعة للسيارات، ومصّنعو المعدات الأصلية عبر جميع القارات.

الموارد ذات الصلة:

ما هي وحدة تعريف المشترك المدمجة ("إي-سيم"): 6 إجابات توضيحية على شكل مخطط معلومات بيانية.

ملف يضم أربعة طرق لتفعيل أجهزة إنترنت الأشياء الاستهلاكية المدعومة بوحدات "إي-سيم"

لمحة عن "تاليس"

تُعتبر "تاليس" (المدرجة في بورصة يورونيكست باريس تحت الرمز: Euronext Paris: HO) شركة تكنولوجية عالمية رائدة تعمل اليوم لجعل الغد ممكناً. وتوفّر المجموعة حلولاً وخدمات ومنتجات للعملاء في أسواق قطاعات الطيران والفضاء والنقل والهوية الرقمية والأمن والدفاع. وحققت "تاليس" عائدات بلغت 19 مليار يورو عام 2019 مع 83 ألف موظف في 68 دولة، على أساس أولي بما في ذلك "جيمالتو".

وتستثمر "تاليس" بالتحديد في الابتكارات الرقمية مثل الاتصال والبيانات الضخمة والذكاء الاصطناعي والأمن الإلكتروني، وهي تقنيات تدعم قطاع الأعمال والمؤسسات والحكومات في لحظاتها الحاسمة.

لمحة عن "تاليس" في الصين

توفر "تاليس" حلولاً مبتكرة للبنية التحتية التي تشكّل العمود الفقري لنمو الصين. تتواجد المجموعة في الصين منذ حوالى 40 عاماً وهي الشريك الموثوق به لقطاعات الطيران والنقل بالسكك الحديدية في المناطق الحضرية في الصين. في الوقت نفسه، ومن البرمجيات الآمنة وصولاً إلى القياسات البيومترية والتشفير، استخدمت "تاليس" بنجاح تقنيتها المتقدمة في مجالات الاتصالات عبر الجوال، والخدمات المصرفية، وإنترنت الأشياء، وتوليد النقد من البرمجيات وغيرها. وتمتلك "تاليس" ثلاثة مشاريع مشتركة وتوظف 2300 شخص في مكاتب واقعة في ثمانية مدن في الصين. أسست "تاليس" مراكز بحث وتطوير ومراكز ابتكار في كل من بكين وداليان وهونغ كونغ لتقديم حلول مبتكرة للصين والسوق العالمية على السواء.

إن نص اللغة الأصلية لهذا البيان هو النسخة الرسمية المعتمدة. أما الترجمة فقد قدمت للمساعدة فقط، ويجب الرجوع لنص اللغة الأصلية الذي يمثل النسخة الوحيدة ذات التأثير القانوني.

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق