حاخام إسرائيلي يزعم أنه تعرض وأسرته للإهانة على الحدود الأردنية

جي بي سي نيوز 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

جي بي سي نيوز :- قال حاخام إسرائيلي إنه تعرض للإهانة على الحدود الأردنية بينما كان في طريقه برفقة أسرته لقضاء عطلة داخل المملكة.

وزعم الحاخام يحزقيل ليختنشتاين في حديث لقناة "كان" العبرية، مساء اليوم الأحد، أن الأمن الأردني كانوا قد أوشكوا على الانتهاء من تفتيش الحقائب قبل أن يعثر أحدهم على "كيبا" في إحداها، ويلقي بها على الأرض.

و"الكيبا" هي طاقية صغيرة يعتمرها اليهودي للتعبير عن تدينه.

وقال الحاخام إنه بعد ذلك أمر الضباط الأردني بإعادة تفتيش أغراض الأسرة الإسرائيلية، قبل أن يعثر في حقيبة حفيده على تمائم الصلاة (تفيلين).

وبعدها تقرر أن يعود ليختنشتاين إلى الأراضي المحتلة من المعبر الحدودي ويترك التفيلين ويتوجه مجددا إلى المعبر الحدودي.

وقال الحاخام إنه بعد تفتيش الحقائب مجددا عثر الضباط الأردنيون على مأكولات معلبة مكتوب عليها باللغة العبرية، فقاموا برميها على الأرض وأبلغوه أن عليهم شراء الطعام من داخل الأردن فقط.

وأضاف أنه قرر بعد ذلك العودة إلى الاحتلال وإلغاء زيارته إلى الأردن، مشيرا إلى أنها المرة الأولى التي يحدث فيها ذلك رغم زيارته المملكة خمس مرات في السابق.

من جانبه، قال محلل الشؤون العربية بالقناة "روعي كايس" إن الحديث يدور عن "ظاهرة مؤسفة" تكررت خلال الفترة الأخيرة لدى دخول المستوطنين الأردن.

وقال إن هناك محاولات من الاحتلال مع الأردن للسماح للإسرائيليين بإدخال الرموز الدينية من ملابس وأدوات خلال زيارتهم للمملكة، لكن عمان ترفض ذلك.

سبوتنيك

0 تعليق

يلا شوت