الرئيس الجزائري يكشف عن "مخطط واسع" وحرب تستهدف بلاده

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

ودعا تبون السلك الدبلوماسي خلال افتتاحه أشغال مؤتمر البعثات الدبلوماسية والقنصلية الجزائرية في قصر الأمم، إلى التحلي بالتضحية والرد بحزم على المناورات العدائية.

© AP Photo / Abdeljalil Bounhar

وأضاف مخاطبا السلك الدبلوماسي: "عليكم اتخاذ الإجراءات الاستباقية لترسيخ دور الجزائر دوليا".

وكان وزير الاتصال والمتحدث باسم الحكومة الجزائرية عمار بلحيمر كشف، في فبراير/شباط المضي، تفاصيل ما قال إنها "حرب سيبرانية تقودها إسرائيل والمغرب ضد الجزائر".

وقدم خلال حوار مع صحيفة "الشروق" الجزائرية حقائق عن الحرب الإلكترونية، وما تقوم به تل أبيب من أبحاث عسكرية في البرمجيات الهجومية وتطبيقاتها المدنية في الفضاء السيبيراني، والتي يتم بيعها للدول التي ترغب في التجسس على مواطنيها وكذا للدول المتنازعة، وفي مقدمتها المغرب.

وأكد الوزير أن الجزائر تعمل بجد على مواجهة هذه الظاهرة، لا سيما من خلال إنتاج محتوى وطني نوعي على المواقع الإلكترونية الإعلامية والأرضيات العلمية.

وكان الكاتب الجزائري الأخضر رابحي قال في حديث سابق لـ"راديو سبوتنيك"، إن "الدعاية المغرضة هدفها تشويه سمعة الجزائر وإحداث خلخلة بين الجيش والشعب"، مشيرا إلى أن الدولة رصدت هذه الحرب ضدها ضمن مشروع محاولة خلخلة النسيج الواحد وتنطلق من دول الجوار، التي بحسب المتابعة تعتبر المغرب من خمس دول أساسية.

إخترنا لك

0 تعليق