باحثة عربية تحصل على ثلاث براءات اختراع في أبحاث السرطان

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بفضل اجتهادها المتواصل، استطاعت حكيمة المختصة في مجال البيوكمياء والبيولوجيا الخلوية والجزئية، أن تحصل على ثلاث براءات اختراع في أبحاث السرطان حول إجراء التجارب على الأدوية قبل تسويقها مع تصنيف أنواع السرطانات واقتراح العلاج المناسب بحسب استجابة الجسم لهذه الأدوية وقدرته على تحمل آثارها، أو ما يعرف بـ "الطب الدقيق".

مسار كله عزيمة

© Sputnik . Jullanar Al-ali

لم يكن حصول الطالبة حكيمة عمري على منحة دراسية في أواخر الثمانينيات من جامعة قسنطينة لمتابعة دراستها في الخارج، إلا ثمرة اجتهاد استمر لسنوات طويلة، حيث برزت حكيمة كواحدة من الطلبة المتفوقين في تخصصها ما منحها الصدارة في المسابقة الوطنية، التي ضمت خريجي معاهد البيولوجيا.

وكان على الطالبة المتفوقة أن تختار الدراسة في معهد بيار ماري كوري بفرنسا لقربها من الجزائر بدل الولايات المتحدة.

القدر يحتم عليها الولايات المتحدة

بعد أن أنهت دراستها في معهد بيار ماري كوري سنة 1994، لم تتمكن حكيمة من العودة إلى الجزائر بسبب الظروف الأمنية المتوترة، التي شهدتها البلاد في التسعينيات، لذلك كان عليها أن تختار وجهة أخرى، وقد كانت الولايات المتحدة الأمريكية التي سبق وأن رفضت عرض إحدى جامعاتها قبل أن تسافر إلى فرنسا، حيث اقترح عليها المشرف على بحوثها أن تذهب إلى أمريكا، وهناك حصلت على عقد عمل في مختبر جورج تاون لمدة سنة واحدة، ولكن بفضل انضباطها وتفوقها، تم تجديد العقد لأكثر من 7 مرات.

ترجمة كتاب ابن سينا

ومن بين الإنجازات المهمة التي حققتها حكيمة خلال مشوارها العلمي، أنها تمكنت من ترجمة كتاب ابن سينا الذي يحمل عنوان "القانون في الطب" إلى الانجليزية لكونها لاحظت اهتمام الأمريكيين بالطبين الهندي والصيني دون العربي.

إخترنا لك

0 تعليق