هل أجرى قائد فيلق القدس الإيراني زيارة سرية خاطفة إلى العراق بعد الانتخابات

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وكتب السفير مسجدي في تغريدة له على موقع تويتر أن "العميد قآني لم تكن له زيارة إلى بغداد والعراق أخيرا وأن هذه الأنباء المتداولة لا صحة لها وهي كاذبة"، وفقا لوكالة الأنباء الرسمية "إرنا".

© REUTERS / STRINGER

وكانت وسائل إعلام زعمت أن قآني زار العراق بعد 24 ساعة من الانتخابات البرلمانية التي أجريت يوم الأحد.

هذا وصوت ملايين العراقيين يوم الأحد في الانتخابات البرلمانية المبكرة، لاختيار 329 نائبا وفق قانون انتخابي جديد، وشارك مراقبون دوليون من الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي في مراقبة العملية الانتخابية.

وتمت الدعوة لهذه الانتخابات التي كانت مقررة عام 2022، بهدف تهدئة غضب الشارع بعد الاحتجاجات الشعبية الواسعة التي اندلعت في خريف 2019 ضد الفساد وتراجع الخدمات العامة والتدهور الاقتصادي، كما يحق لنحو 25 مليون عراقي التصويت في الانتخابات.

ونشرت وكالة الأنباء العراقية (واع)، أمس الاثنين، النتائج الأولية للانتخابات فكانت الكتلة الحاصلة على أعلى عدد مقاعد في البرلمان هي الكتلة الصدرية بواقع 73 مقعدا، تلتها كتلة "تقدم" العربية السنية بزعامة رئيس البرلمان السابق محمد الحلبوسي بـ(38) مقعدا، فيما جاءت كتلة "دولة القانون" بقيادة رئيس الوزراء الأسبق نوري المالكي في المرتبة الثالثة بحصولها على 37 مقعدا في البرلمان.

وأكدت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات في العراق، اليوم الثلاثاء، أن نتائج الانتخابات البرلمانية المبكرة التي أعلنت حتى الآن ليست نهائية، وأن النتائج النهائية ستعلن بعد حسم الطعون من قبل القضاء وبعد فرز الأصوات المتبقية.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق