عبد اللهيان: الأوضاع تغيرت لصالح سوريا 

SputnikNews 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

ونقلت وكالة "إرنا"، أن عبد اللهيان بحث مع الأسد سبل توسيع العلاقات المشتركة والتطورات الإقليمية والقضايا الدولية، خاصة الوضع في أفغانستان والعراق واليمن، فضلا عن تعزيز أواصر التعاون بين بلاده وسوريا أكثر فأكثر.

© Sputnik . POOL

وأكد وزير الخارجية الإيراني أن الاتصالات الجارية بين كبار المسؤولين الإيرانيين والسوريين، تكشف عن عمق العلاقات التي تجمع بين الطرفين، وهنأ الرئيس بشار الأسد، بالانتصارات التي حققتها بلاده في الساحات السياسية والدولية والميدانية.

يشار إلى أن الرئيس السوري بشار الأسد، قد شدد خلال لقائه بوزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، اليوم السبت، على أهمية تعزيز التعاون وتعميق العلاقات بين البلدين.

وقالت الخارجية الإيرانية، في بيان لها، إن "الأسد استقبل عبد اللهيان، وتم خلال اللقاء التأكيد على تعزيز وتعميق العلاقات الثنائية بين البلدين. كما تبادلا وجهات النظر حول التطورات في أفغانستان ووسوريا".

وأكد الأسد أن "سوريا تتفاعل مع اللجنة الدستورية في إطار المصالح الوطنية لسوريا، وليس بالتدخل وفرض وجهات نظر خارجية"، مشددا على "ضرورة إنهاء الاحتلال في إدلب وعودة جميع الأراضي المحتلة إلى سوريا".

ووصل وزير الخارجية الإيراني، حسين أمير عبد اللهيان، والوفد المرافق له، إلى مطار دمشق الدولي في وقت سابق اليوم، وقال إن إيران مهتمة بالعلاقات مع سوريا، والاتفاقيات الثنائية بين الجانبين سيتم إنجازها بما يخدم مصلحة الشعبين، وستقف إيران في هذه المرحلة إلى جانب سوريا مثلما وقفت معها خلال حربها على الإرهاب.

وهذه هي الزيارة الثانية له إلى سوريا منذ توليه منصبه، وكانت الزيارة الأولى في 29 أغسطس/آب الماضي.

** تابع المزيد من أخبار إيران اليوم على سبوتنيك

أخبار ذات صلة

0 تعليق