الصحة العالمية: حصيلة ضحايا كورونا في العالم أكبر من المعلن

مصر العربية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

رجح مايك رايان كبير خبراء الطوارئ بمنظمة الصحة العالمية، أن يكون عدد ضحايا وإصابات فيروس كورونا أكثر من المسجل في العالم.

 

وأضاف رايان، وفقًا لقناة "روسيا اليوم" الفضائية، مساء أمس الاثنين أن الأرقام الحقيقية للإصابات والوفيات في العالم، قد تكون أكثر مما هو معلن.

 

وأعلن موقع "وولرد ميتر" المتخصص بمتابعة مستجدات جائحة كورونا، أن عدد الوفيات حول العالم بفيروس كورونا، قد تجاوز المليون حالة، فيما سجلت أكثر من 33 مليون إصابة مؤكدة.

 

وإلى هذا  كشفت 10 دول أوروبية،عن بدء الموجة الثانية من تفشي فيروس كورونا المستجد(كوفيد-19) الذي ظهر لأول مرة في الصين في ديسمبر من العام الماضي.

وجاءت هذه  كالتالي( الدول ببلجيكا والبوسنة وكرواتيا وجمهورية التشيك واليونان وهولندا وصربيا وسلوفاكيا وسلوفينيا وإسبانيا).


وكان الاتحاد الأوروبي دق ناقوس الخطربشأن الفيروس قائلا إن الوباء الآن أسوأ مما كان عليه خلال فترة الذروة في مارس بالعديد من البلدان الأعضاء.

وحذّرت مفوضة الاتحاد الأوروبي لشؤون الصحة، ستيلا كيرياكيدس، من أنه "في بعض الدول الأعضاء، أصبح الوضع الآن أسوأ مما كان عليه خلال ذروة شهر مارس لماضي".

 

 

تجدر الإشارة إلى أن الفيروس الغامض "كورونا"ظهر في الصين، لأول مرة في 12 ديسمبر 2019، بمدينة ووهان، إلا أن بكين كشفت عنه رسميا منتصف يناير الماضي.

 

 

وتعد جائحة "كورونا" عائلة من الفيروسات، غير أن 6 منها فقط تصيب البشر، والأخير الجديد هو السابع من بين ذات العائلة القاتلة التي أرهقت سكان الأرض.

 

 

وتعيش غالبية مدن وعواصم العالم حالة رعب وذعر نتيجة الانتشار المخيف الذي سببه فيروس كورونا (كوفيد 19) القاتل.

 

وذكر الموقع الرسمي لمنظمة الصحة، يصاب بعض الناس بالعدوى دون أن تظهر عليهم أي أعراض ودون أن يشعروا بالمرض، كما يتعافى معظم الأشخاص (نحو 80%) من المرض دون الحاجة إلى علاج خاص.

 

وتشتد حدة المرض لدى شخص واحد تقريباً من كل 6 أشخاص يصابون بالعدوى، حيث يعانون من صعوبة التنفس. وتزداد احتمالات إصابة المسنين والأشخاص المصابين بمشكلات طبية أساسية مثل ارتفاع ضغط الدم أو أمراض القلب أو داء السكري، بأمراض وخيمة.

 

 

 

أخبار ذات صلة

0 تعليق