مجموعة إماراتية تطلق مشروعا استثماريا بالرباط

هسبريس 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

هسبريس من الرباط

الخميس 01 أكتوبر 2020 - 23:05

أطلقت مجموعة "بن حم" مشروعاً استثمارياً جديداً لها في المغرب، يتكون من مركز تجاري على مساحة 22 ألف متر مربع، وفندق من فئة 5 نجوم يضم 201 غرفة وجناح، بمدينة الرباط.

وتم إطلاق المشروع خلال استقبال العصري سعيد أحمد الظاهري، سفير الإمارات بالرباط، للشيخ مسلم بن حم العامري، عضو المجلس الاستشاري الوطني لإمارة أبوظبي، رئيس مجلس إدارة مجموعة "بن حم"، بمقر السفارة بالرباط.

وأشاد الظاهري بمتانة العلاقات الإماراتية المغربية بفضل التوجيهات السامية لقائدي البلدين الشقيقين، منوهاً بدور الاستثمارات الإماراتية في دعم مسيرة التنمية والتطور في المملكة المغربية.

من جانبه أشاد الشيخ مسلم بن حم بـ"التطور الذي تشهده العلاقات الإماراتية المغربية بفضل حكمة القيادة الرشيدة في البلدين"، ونوه بجهود عبدالله بن زايد آل نهيان، وزير الخارجية والتعاون الدولي، ودور السفير الظاهري في تقديم كافة التسهيلات للوصول بهذا المشروع الاستثماري إلى مرحلة إطلاقه، بما يساهم في دعم قطاع السياحة والأعمال بمدينة الرباط.

وقال المتحدث ذاته إن "غرس القائد المؤسس الراحل زايد بن سلطان آل نهيان، وحكمته، كانا في إقامة علاقات متينة مع المملكة المغربية الشقيقة تحولت إلى نموذج يحتذى في التعاون العربي المشترك".

وأطلع الشيخ مسلم السفير على تفاصيل المشروع الاستثماري الذي يقع على شارع محمد السادس في الرباط، وقد بدأت أعمال التنفيذ فيه مؤخراً، ويتكون من مركز تجاري كبير، يضم أفخم الماركات العالمية بمساحة تقدر بـ 22 ألف متر مربع، ومجهز بأحدث التقنيات والمرافق العامة، مع توفير نحو 1000 موقف سيارات على 3 طوابق تحت الأرض.

ويتصل المركز التجاري بفندق من فئة 5 نجوم، سيشيد وفق أفضل المعايير العالمية ويضم 201 غرفة وجناح، بالإضافة إلى قاعة احتفالات رئيسية تتسع لـ 500 شخص، وقاعات اجتماعات ومؤتمرات تتسع إلى نحو 400 شخص. كما يضم الفندق 5 مطاعم عالمية ونادياً صحياً و"سبا" ضمن أرقى المستويات وحديقة داخلية ومسبحاً.

من جانبه، رحب السفير الظاهري بزيارة الشيخ مسلم إلى مقر سفارة الدولة بالرباط، مؤكداً أهمية الاستثمارات الإماراتية في تعزيز الشراكة الإستراتيجية بين الإمارات والمغرب، وداعيا في الوقت ذاته رجال الأعمال والشركات الإماراتية إلى استكشاف فرص الاستثمار في المملكة المغربية الشقيقة بفضل الإصلاحات الرائدة للملك محمد السادس وبحكم البيئة المثالية والآمنة للاستثمار.

أخبار ذات صلة

0 تعليق