لماذا أصر طلعت زكريا على تربية شاربه ورفض أدواراً بسببه؟

العربية نت 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

في الثامن من أكتوبر تحل ذكرى وفاة الفنان المصري طلعت زكريا، الذي رحل عن عالمنا العام الماضي بعد صراع مع المرض عن عمر يناهز الـ 59 في صدمة للجميع.

طلعت زكريا الذي عانى في عام 2007 من أزمة مرضية كادت أن تودي بحياته، لكنه تغلب عليها وتعافى منها، قبل أن تتدهور حالته الصحية في أيامه الأخيرة وينقل إلى المستشفى ويتوفى.

ليرحل تاركا وراءه أكثر من 170 عملا فنيا، محققا العديد والعديد من النجاحات على المستوى الفني، كما كانت لمسيرته العديد من الكواليس التي روى هو بعضا منها.

ومن بين الأمور اللافتة في حياة الفنان الراحل، هو حرصه على تربية شاربه وظهوره به في كافة أعماله الفنية، ذلك الأمر الذي لم يأت مصادفة وكانت له قصة خاصة.

وهو ما رواه الراحل في لقاء تلفزيوني، مؤكدا حرصه على تربية الشارب وهو طالب في معهد التمثيل، حيث رأى أن مظهره يحتاج إلى وجود شارب، وبالفعل حينما أطلقه فوجئ بأدوار كثيرة تعرض عليه.

فقرر من وقتها ألا يقوم بحلاقة الشارب نهائيا، حتى وإن كانت هناك أدوار تعرض عليه تتطلب أن يقوم بهذا الأمر، مشيرا إلى كونه رفض بالفعل عددا من الأدوار بسبب احتياجها إلى قص الشارب والاستغناء عنه.

وأوضح زكريا أن من ألهمه هذا الأمر وبات بمثابة القدوة، هو الفنان سمير غانم بعدما ارتدى باروكة وأطلق شاربه، وهو ما رأى زكريا أنه تسبب في أن يكون سمير غانم نجم درجة أولى.

حيث كان الضيف أحمد وجورج سيدهم يتفوقان عليه أثناء تواجدهما معا في فرقة "ثلاثي أضواء المسرح"، إلا أن الأمور اختلفت معه بشكل تام حينما حدد لنفسه هذا المظهر.

أخبار ذات صلة

0 تعليق