التخطي إلى المحتوى
المرور الفردي والزوجي في العراق شهر أيار 2020 نظام مرور العراق الجديد

المرور الفردي والزوجي في العراق شهر أيار،في ظل مجموعة الأحداث التي تمر بها كل البلاد من تفشي فيروس كورونا المستجد، وانتشاره بسرعة قصدى، يكاد أن يبدأ بعصف الدول الكبرى واقتصادها، حيث وقفت كل البلدان عاجزة أمام هذا الفيروس، فأدى ذلك إلى أن تتبع الدول النامية مجموعة إجراءات وقائية من أجل حماية شعوبهم من الفيروس ومكافحته بكل الطرق الممكنة، وهذا ما دفع العراق إلى بعض الإجراءات الذي يعد منها نظام الفردي والزوجي في إدارة المرور العامة. 

المرور العامة الفردي والزوجي في العراق:

بما أن النظام الصحي في دولة العراق محدود كذلك الإقتصاد لديها في حالة كبيرة من الرتابة ، هذا ما دفع الدولة إلى القيام ببعض الإجراءات الوقائية، وكان منها نظام الفردي والزوجي في إدارة المرور العامة. 

حيث يهدف هذا النظام إلى تنظيم حركة سير السيارات في داخل الدولة دون تعطيلها أو توقيفها بشكل تام، وذلك من أجل الحد من التجمعات والتحديات التي من المؤكد أنها تحدث بين المواطنين وهذا ما يزيد من سرعة إنتشار الفيروس،وقد قررت المديرية العمل على تحريك السيارات التي تمتلك لوحات مرور ينتهي رقمها برقم زوجي في يوم،. والثانية المسجلة برقم ينتهي بالفردي في يوم آخر. 

تطبيق نظام مرور العامة الفردي والزوجي في الشوارع العمومية في العراق:

لا يقتصر هذا النظام على عاصمة بغداد فقط، بل سيكون هناك مجموعة كبيرة من الغرامات المالية التي يتم تطبيقها على كل من يخالف النظام، حيث سوف يتم البدء في هذا النظام بداية من يوم الثلاثاء الذي يوافق الخامس من شهر مايو لعام 2020.

وفي ذلك فإن سيارات الأخرى غير مستثنية من هذا النظام ، مثل ما فعل مع السيارات الأخرى يتم مع سيارات الأجرة. 

من هم المتاح لهم التجول على مدار اليوم كاملا:

قد أوضحت الوزارة أن هناك أعمالا تقتضي التحرك على مدار أربعة وعشرون ساعة، لذلك فقد تم استثنائهم من هذا النظام، ألا وهم: 

  • ممن يعملون في نظام الأمن بالعراق. 
  • من يعملون في المجال الصحي. 
  • من يعملون في مجال الإعلام والصحافة.